الناظور : حضيرة ( المستشفى الحسني ) تستغيث !! ( الحلقة 1 )

يعيش القطاع الصحي بالناظور على وقع العديد من الإختلالات و المشاكل ، التي لم يتم حلها على الرغم من العديد من الوقفات الإحتجاجية التي نظمتها الساكنة ، وكذا البيانات التنديدية التي أصدرتها مرارا و تكرارا بعض الجهات الحقوقية التي تنشط بالمدينة ، حيث أن الوضع تفاقم أكثر فأكثر في الآونة الأخيرة، بعد مجئ الإدارة الجديدة… وذلك أمام السكوت غير مبرر من طرف المشرفين على القطاع الصحي ، وكذا من طرف الوزارة الوصية التي تلقت العديد من المراسلات في الموضوع دون أن تحرك ساكنا …
المستشفى الحسني يعد الأكبر داخل تراب الناظور ،حيث يزوره يوميا الآلاف من المرضى الذين يحلون من مختلف جماعات وقرى الإقليم ، والذي يتواجد خارج التغطية ، بفعل عدد من السياسات و الإجراءات التي تنهجها إدارته، فالزبونية و الإنتقائية هي التي تتحكم في مجرى الأمور داخل هذا المستشفى ،وهو الأمر الذي يزيد من معاناة المرضى و يحطمهم نفسيا ، حيث عبر العديد منهم ل “كواليس الريف” عن إمتعاضهم الكبير من طريقة تدبير المستشفى.
بالإضافة إلى ذلك ، فالمستشفى يعرف نقصا مهولا على مستوى الأطر الطبية العاملة داخله والكفيلة بإحتواء أعداد المرضى الكبير الذين يتزايدون يوما بعد يوم ، في وقت تجدهم منهمكون في العمل داخل مصحات خاصة ، والتي تذر عليهم الملايين … ويتم هذا في وقت يتخبط ( الحسني ) في العديد من المشاكل ،لعل أبرزها ضعف التجهيزات الطبية داخل أروقة و أقسام المستشفى ،حيث يضطر العديد من المرضى أمام هذه الوضعية إلى تكبد عناء التنقل نحو بعض المصحات الخاصة لقضاء حاجياتهم ، وهو الأمر الذي يكلفهم عبئا ماديا إضافيا لا طاقة لهم به.
وأمام هذه الوضعية الكارثية التي آل إليها وضع المستشفى ،والذي أصبح متدهورا للغاية، وذلك في ظل النقص الحاد في الأطر الطبية بشكل عام ، و المتخصصة بشكل خاص ، وكذلك إنعدام للتجهيزات والمعدات اللازمة للعلاج والكشف ، بالإضافة إلى تسجيل كثرة الغيابات للأطر الطبية أمام الإغراءات المقدمة لهم من طرف المصحات الخاصة … وحتى السلطات الإقليمية وممثلي ومنتخبي المدينة آخر شئ ممكن أن يتناولوه في إجتماعاتهم ولقاءاتهم هو الوضع الصحي المتهالك بالمدينة والإقليم ككل !!

مقالات ذات الصلة

18 أبريل 2024

شديرة ، صابيري ، حارث ، سايس ، وحمد الله سيكونون الركائز الأساسية في مبارايات المنتخب المغربي المرتقبة

18 أبريل 2024

سد تلي بجماعة بني صالح بإقليم شفشاون يبتلع طفلا

18 أبريل 2024

“أب وإبنيه وصهره” يقتلون مراهق مغربي بفرنسا

18 أبريل 2024

الخارجية الإسرائيلية تقرر تشديد المراقبة على سفيرها بالمغرب بسبب فضائح أخلاقية والتحرش

18 أبريل 2024

بوركينا فاسو تطرد دبلوماسيين فرنسيين بداعي التخريب

18 أبريل 2024

بعد سلسلة من الصراعات … مجلس النواب ينجح في تجديد هياكله

18 أبريل 2024

المئات من المعلمين والأساتذة يعتصمون أمام أكاديمية جهة الشرق للتربية والتكوين بوجدة

18 أبريل 2024

وكيل الملك بمراكش يمتع الفنانة المغربية كريمة غيت بالسراح مقابل كفالة … بعد إهانتها لشرطي بالمطار

18 أبريل 2024

الحكومة المغربية تستود مئات الآلاف من الأكباش كأضاحي العيد

18 أبريل 2024

الاستقلال مازال يحقد على الريف … مضيان الذي تبجح بإغتصاب النساء يترأس مؤتمرين إقليميين للحزب بالناظور والدريوش

18 أبريل 2024

توقيف أفراد من عصابة للمخدرات إعتدوا على شرطي بأصيلة وأدخلوه المستشفى

18 أبريل 2024

المغرب يقرر إنشاء 3 محطات لتحويل الغاز الطبيعي المسال

18 أبريل 2024

توخيل مدرب البايرن : سعيد بالأداء المتميز للمغربي مزراوي أمام أرسنال

18 أبريل 2024

تفويت مستشفيات عمومية بجهة طنجة تطوان الحسيمة للخواص يجر وزير الصحة للمساءلة

18 أبريل 2024

سفيرة المغرب في إسبانيا : “مَشاكل فنية وتقنية” هي ما تمنع فتح جمارك تجارية مع مليلية وسبتة