السباحة في الواد الحار بالدريوش !

مر شهر يوليوز على طوله، وإلى حدود كتابة هذه الأسطر، أبناء مدينة الدريوش محرومون من خدمات مسبح بلدي، الذي كان سيعتبر قي حالة وجوده المتنفس الوحيد لأهل المدينة والناحية هربا من قيض فصل الصيف، وموجة الشركي التي تعرفها المنطقة. مصادر محلية أكدت لموقع “كواليس الريف ” أن مشروع المسبح البلدي لمدينة الدريوش جرى الحجز عليه من طرف بعض الاطراف في المجلس البلدي … التي ارادت استغلال البقعة التي كانت مخصصة لذلك …المصادر ذاتها أضافت أنه أمام هذا الوضع، اصبح أطفال وشباب الدريوش والنواحي يلجؤون إلى السباحة فيىالبرك بمأرب ذلك “الواد الحار ”، الذي يصاب فيه سنويا مجموعة من الشباب بأمراض مختلفة !

مقالات ذات الصلة

18 يونيو 2024

قبل شهر من إنطلاق الألعاب الأولمبية …. فيروس كورونا يعود بقوة إلى فرنسا

18 يونيو 2024

في ثاني أيام العيد … العثور على جثة متفحمة بمنزل “حفار لقبور” بتطوان

18 يونيو 2024

الدار البيضاء في المرتبة 442 عالميا .. بسبب نقص جودة الحياة والحوكمة والرأس مال البشري

18 يونيو 2024

هل بإمكان عامل بركان محاسبة رئيس جماعة أحفير على تعمده إقصاء أحياء مناوئة لسياساته من النظافة والتزفيت …!

18 يونيو 2024

بسبب فشل الوزير في تدبير القطاع … الاحتقان يعود إلى قطاع التعليم العالي

18 يونيو 2024

مارلاسكا يكذب الجرائد الإسبانية ويؤكد تعاون المغرب في جريمة قتل ضابطين من الحرس المدني في البحر من قبل “مغربي فر إلى الناظور”

18 يونيو 2024

أولها بتاونات … إنقطاع الماء لأيام يفسد أجواء عيد الأضحى بعدد من مدن المغرب

18 يونيو 2024

الطلبة المغاربة في بروكسيل وجمعية ADES ينظمان لقاء علميا !!

18 يونيو 2024

لأول مرة … المغرب يتسيد الموانئ المتوسطية والإفريقية ويستقبل أزيد من 200 مليون طن من السلع

18 يونيو 2024

“قيل إنهم لصوص” سرقة 20 مليون سنتيم من مكاتب للعدول ببني ملال في يوم العيد

18 يونيو 2024

مقتل 3 أشخاص فى إطلاق الرصاص بكندا

18 يونيو 2024

بعد مقال “كواليس الريف” … إدارة سجن بوعرفة تسمح للسجناء بالتواصل مع عائلاتهم في أيام عيد الأضحى

18 يونيو 2024

العثور على جثة أستاذ يوم عيد الأضحى بعد أن إختفى في ظروف غامضة ضواحي شفشاون

18 يونيو 2024

فيديو : قطعوا الشوارع وأضرموا النيران … ملايين الجزائريين بدون ماء في عيد الأضحى ومنذ أسابيع !

18 يونيو 2024

الفلاحة في المغرب تتسبب في انبعاث 44 مليون طن من غازات الاحتباس الحراري